صفحه اصلی / المقالات / أرغوبا /

فهرس الموضوعات

أرغوبا

أرغوبا

المؤلف :
تاریخ آخر التحدیث : 1443/3/29 ۱۵:۲۷:۲۸ تاریخ تألیف المقالة

أَرْغوبا، قبائل مسلمة سامیّة تقیم في مناطق من إثیوبیا. والموطن الأصلي لقبائل أرغوبا، منطقة أَنکوبِر الجبلیة الواقعة في القسم الشمالي الشرقي لمحافظة شوا في إثیوبیا و التي تضم مجموعة قریً منها أَلیو أَمبا وچانو التي یسکن فیها بضعة آلاف نسمة (ظ: ولفنسون، 267؛ کوهین، 147؛ تیتوف، 100؛ لسلاو، «الحبشي...»، 492). و الموطن الأصلي لفریق من المهاجرین من قبائل أرغوبا، المنطقة الواقعة في جنوبي هرر في إثیوبیا التي ینطق أبناؤها الیوم بلغة غالا، لکنهم کانوا إلی زمن لیس بعیداً یتحدثون بلغة أسلافهم، لغة أرغوبا (ظ: م.ن، «الکلمات الدخیلة...»، 36؛ أیضاً کوهین، تیتوف، ن.صص).

تدل البحوث التي أجریت حول لغة أرغوبا علی أهمیتها بالنسبة لدراسة السامیات، وأن هذه اللغة اتجهت نحو الزوال. و هي أبرز جوانب الحیاة الثقافیة لشعب أرغوبا والتي تناولتها البحوث. و في التصنیف اللغوي، فإن لغة أرغویا تنتمي إلی الفرع الجنوبي الغربي، أو مجموعة اللغات الحبشیة – العربیة الجنوبیة من اللغات السامیة. و في التصنیف اللغوي، فإن لغة أرغوبا تنتمي إلی الفرع الجنوبي الغربي، أو مجموعة اللغات الحبشیة – العربیة الجنوبیة من اللغات السامیة. و في التصنیف داخل مجموعة اللغات الحبشیة، تُعدّ من مجموعة اللغات الحبشیة الجنوبیة (لمزید من الاطلاع، ظ: لسلاو، «الکلمات الدخیلة»، ن.ص، «السامیّة...»، 4؛ غولدنبرغ، 465؛ پولوتسکي، 37).

واستناداً إلی تسمیة کوهین – مما کان موضع اهتمام بقیة علماء اللغات أیضاً – فإن لهجة القبائل القاطنة في أنکوبر دُعیت أرغوبا الشمالیة، واللهجة القدیمة للقبائل القاطنة جنوبي هرر، أرغوبا الجنوبیة (ظ: لسلاو، ن.ص). وتدل المعلومات اللغویة بشأن أرغوبا الجنوبیة التي قدّمتها السیدة دومونفره، علی وجود هذه اللهجة إلی فترة قریبة، لکن الأرغوبیة الجنوبیة اتجهت – في مواجهة لغة غلا – إلی الزوال. وفي أربعینیات القرن العشرین المیلادي، لم‌تثمر جهود لسلاو في المنطقة الواقعة جنوبي هرر للعثور علی مَن یتکلم باللغة الأرغوبیة (ظ: لسلاو، ن.م، 36-37، «الحبشي»، ن.ص). کما أن اللهجة الأرغوبیة الشمالیة تراجعت تدریجیاً في مواجهة اللغة الأمحریة و هي تودع زوایا النسیان شیئاً فشیئاً (م.ن، «الکلمات الدخیلة»، ن.ص).

إن الدراسات التي تمت حول اللغة الأرغوبیة قلیلة جداً إذا ماقورنت بتلک التي تناولت اللغات الحبشیة الأخری (کوهین، ن.ص؛ لسلاو، ن.م، 36). کانت أول الجهود التي بذلت في هذا لامضمار، إعداد مجموعتین صغیرتین في المفردات اللغویة تم جمعها استناداً إلی دراسات میدانیة قام بها کل من زتسن و لفبور، وطبعت في أوائل القرن 19 م. وفیما بعد استفاد من هاتین المجموعتین برتوریوس وکوهین في بحوثهم حول اللغة الأرغوبیة، غیر أن لسلاو أثبت في بحث له أن هاتین المجموعتین من المفردات لاتمتان بصلة إلی اللغة الأرغوبیة، و أن جامعیها حصلوا علی هذه المعلومات من مجموعة قاطنة في بلاد القبائل الأرغوبیة یتحدثون بلهجة من لغة غوراغه إحدی اللغات الحبشیة الجنوبیة (ظ: لسلاو، «الحبشي»، ن.ص).

أعدّ لسلاو الذي کان قد انبری خلال السنوات 1946-1947 و 1950م لإجراء دراسات میدانة في إثیوبیا، ملاحظات کثیرة عن اللهجة الشمالیة للغة الأرغوبیة (ظ: «الکلمات الدخیلة»، 37)، و قام خلال السنوات التي تلت ذلک بنشر مقالات تعدّ من أکثر البحوث رصانة حول هذه اللغة. ففضلاً عن البحوث المذکورة حول أرغویا المتناثرة في آثاره الحبشیة العامة (مثلاً ظ: «السامیة»، 8، 7، مخـ)، فقد انبری بشکل خاص لدراسة هذه اللغة في مقالات تحمل عناین «الکلمات العربیة الدخیلة في الأرغوبیة» (1957م)، «الوصف التمهیدي لأرغوبا» (1959م) و «تحلیل المفردات الأرغوبیة» (1966م).

ولما کان الأرغوبیون مسلمین فمن الطبیعي أن یکون للغة العربیة تأثیر خاص في لغتهم، وقد بحث لسلاو في مقالته «الکلمات الدخیلة...» تأثیر المفردات العربیة في هذه لالغة؛ لکن بصورة عامة، فإن تأثیر العربیة في الأرغوبیة کان أقلّ قیاساً إلی التأثیر الذي ترکته العربیة في الهرریة، اللغة الأخری من اللغات الحبشیة الجنوبیة و الخاصة بالمسلمین (ظ: ولفنسون، 267).

خضعت مفردات الأرغوبیة الشمالیة بشکل جاد للدراسات التي قام بها لسلاو في آثاره التي ذکرت آنفاً، لکن فیما یتعلق بالأرغوبیة الجنوبیة فإن المصدر الوحید المتوفر هو المفردات التي جمعتها دومونفره و التي رتبها فیما بعد کوهین و نشرها؛ کانت تلک المفردات حصیلة الفترة التي أمضتها بین قبائل أرغوبا جنوبي هرر خلال المدة التي کانت لغة أسلافهم ماتزال متداولة بینهم. و قد تم تقدیم معلومات حول قواعد اللغة الأرغوبیة، خاصة في القسم الثاني من کتاب کوهین «دراسات حدیثة حول الحبشیة الجنوبیة» (أیضاً لمقارنة في القواعد، ظ: غولدنبرغ، 473 ومابعدها).

ومن الآداب الأرغوبیة المحدودة جداً، توجد مجموعة شعریة کتبت بالخظ الحبي (لیس کبقیة اللغات الإسلامیة الحبشیة التي تکتب بالخط العربي) جمعها موندون فیداله و طبعت سنة 1913م في فیینا بتحقیق واینتسینغر (للاطلاع علی الدراسات التي تمت حول هذه المجموعة، ظ: لسلاو، «الحبشي»، 492).

 

المصادر

ولفنسون، أ.، تاریخ اللغات السامیة، بیروت، 1980م؛ وأیضاً:

Cohen, M., «Langues chamito - sémitiques», Les Langues du monde, Paris, 1952, vol. I; Goldenberg, G., «The Semitic Languages of Ethiopia and Their Classification», Bulletin of the School of Oriental and African Studies, 1977, vol. XL; Leslau, W., «Arabic Loanwords in Argobba», Journal of the American Oriental Society, 1957, vol. LXXVII; id, «Ethiopic and South Arabian», Current Trends in Linguistics, The Hague/ Paris, 1970, vol. VI; id, «South – East Semitic», Journal of the American Oriental Society, 1943, vol. LXIII; Polotsky, H. J. A., A revlew of «Gafat Decuments… by W. Leslau», ibid, 1949, vol. LXIX; Titov, Y. G., «K voprosu o yazykovoĭ situatsii v Efiopii», Semitskie yazyki, Moscow, 1965.

قسم علم الإنسان/ هـ.

تسجیل الدخول في موقع الویب

احفظني في ذاکرتك

مستخدم جدید؟ تسجیل في الموقع

هل نسيت کلمة السر؟ إعادة کلمة السر

تم إرسال رمز التحقق إلى رقم هاتفك المحمول

استبدال الرمز

الوقت لإعادة ضبط التعليمات البرمجية للتنشيط.:

التسجیل

هل تم تسجیلک سابقاً؟ الدخول

enterverifycode

استبدال الرمز

الوقت لإعادة ضبط التعليمات البرمجية للتنشيط.: