صفحه اصلی / المقالات / دائرة المعارف الإسلامیة الکبری / الادب العربی / أبوصخر الهذلي /

فهرس الموضوعات

أبوصخر الهذلي

أبوصخر الهذلي

تاریخ آخر التحدیث : 1442/12/30 ۱۲:۲۹:۰۵ تاریخ تألیف المقالة

أَبوصَخْرٍ الْهُذَليّ، عبدالله بن سَلَمة، شاعر أموي عاش في القرنین 1 و 2 هـ / 7 و 8م.و هو من قبیلة بني سهم (رهط من هذیل) ومنهما جاء لقبه الهذلي و السهمي. وقد ورد اسم أبیه مصحفاً في بعض المصادر: أسلم وسَلم ومُسلم (أبوالفرج، 24/110؛ أبوعبید، 1/399؛ العیني، 1/162). ذکر بلاشیر (ص 712) أن ولادته کانت في الربع الأول من القرن الأول الهجري، إلا أنه استناداً إلی المصادر المتوفرة، فإن أول معلوماتنا عن حیاة أبي صخر ترجع إلی حوالي 64هـ.

وعندما حکم عبدالله بن الزبیر (حکـ 64-73هـ) منطقة الحجاز، نظم أبوصخر – مؤیداً الأمویین – قصائد بمدحهم وذم الزبیریین. وقد أثار وفاء أبي صخر للأمویین حفیظة عبدالله بن الزبیر، ولذا فعندما راجع أبوصخر عقب معرکة مرج راهط (64هـ) مع بقیة أفراد قبیلة هذیل، الدیوانَ لأخذ عطائهم السنوي – الذي یبدو أنه کان مقرراً لهم عند حکم الأمویین للحجاز – منع عنهم ابن الزبیر العطا؛ عندها ثارت ثائرة أبي صخر وتحدث بجرأة معاتباً، لکن بعبارات بلیغة ومسجعة عن نبل الأمویین وسخائهم، مماأثار غضب ابن الزبیر بشکل أکبر وألقی به في سجن عارم التي یبدو أنها من نواحي الطائف. وبعد سنة و بوساطة من قبیلة هذیل، أفرج عن أبي صخر (أبوالفرج، 24/110-113؛ قا: یاقوت، 3/585-586).

واستناداً إلی أبي الفرج (24/110)، فقد کان حاکم مصر عبدالعزیز ابن مروان (حکـ 65-85هـ)، أحد ممدوحیه. ولذا غادر الشاعر الحجاز علی مایبدو بعد إطلاق سراحه من السجن و أمضی فتري بمصر، ولاتتوفر لدینا القصائد التي نظمها في عبدالعزیز. و في 73هـ وخلال حصار الحجاج لعبدالله بن الزبیر، کان أبوصخر في مکة و شارک في حرب المروانیین ضد ابن الزبیر (بلاشیر، ن.ص). و في 75 هـ عندما ذهب عبدالملک بن مروان (حکـ 65-86هـ) إلی مکة نظم أبوصخر قصیدة في مدحه أشار فیها إلی واقعة حصار الحجاج للزبیریین و البطولات التي أبداها جند الخلیفة، وقد أکرمه عبدالملک کثیراً، ومکافأة له علی وقوفه إلی جانب بني أمیة وماتحمله من مشاق في هذا السبیل، منحه صلات و هدایا و افرة (أبوالفرج، 24/113-116). وقد ورد 32 بیتاً من هذه القصیدة في شرح أشعار الهذلیین (السکري، 2/953-956).

ویشتشف من القصائد التي مدح بها عبدالعزیز بن خالد بن أسید (حکـ 96-103هـ) والي مکة (ظ: البلاذري، 4(1)/478) أن الشاعر کان مقیماً بمکة خلال تلک السنوات. و من قصائده بحق هذا الأمیر، بقیت إحدی مدائحه في 52 بیتاً، وقصیدة رثاء في 29 بیتاً، نظمها قبل وفاة عبدالعزیز و بإلحاح منه (ظ: السکري، 2/939-945، 950-953؛ القالي، 1/146-148؛ أبوالفرج، 24/110، 116-118). ولأبي صخر أیضاً قصائد في مدح خالد بن عبدالعزیز (تـ 132هـ) و له کذلک في سعید بن عبدالملک بن مروان الذي عینه الولید بن یزید 0حکـ 125-126هـ) حاکماً علی الموصل و فلسطین (ظ: بدران، 6/153- 154؛ ابن الأثیر، 5/294) قصائد (السکري، 2/965-967، 976).

وآخر معلومة عن الشاعر یمکن العثور علیها في أبیات قدمها سنة 130هـ/748م إلی عبدالملک بن عطیة أحد القادة العسکریین لمروان آخر الخلفاء الأمویین. ففي هذه السنة کان ابن عطیة قد قدم إلی الحجاز لقمع الإباضیة الذین کانوا قد استولوا علی مکة (المسعودي، 2/242؛ أبوالفرج، 23/244- 246). فإذا کانت نسبة هذا الشعر إلی أبي صخر صحیحة – مع الأخذ بنظر الاعتبار أنه لم یذکر في أي مصدر أخر سوی الأغاني – فینبغي القول بدون شک إنه کان وفیاً للأمویین حتی أواخر أیام خلافتهم. وفي هذه الحالة، إن قبلنا رأي بلاشیر 0ن.ص) بشأن تاریخ ولادته فینبغي أن یکون قد عمر أکثر من 100 عام مما لایخلو من الغرابة نسبیاً.

وأبوصخر شاعر مدح و غزل، ولغة شعره وأسلوبه جاهلیان علی الأغلب، إلی درجة أنه لو لم تکن الفترة الزمنیة التي عاش فیها الشاعر معلومة لقارئ شعره، لتصوره بلا تردد شاعراً جاهلیاً. فنراه وبعد مرور أکثر منمائة سنة علی ظهور الإسلام، مصراً علی الالتزام بالمحافظة علی قالب القصیدة، حیث یبدد جمیع قصائده بالنسیب و البکاء علی دیار الحبیب الراحل، وینطلق من نفس المعاني و التراکیب التقلیدیة المکررة والصور و الأخیلة الجاهلیة التي قلما تجاوزت الأفق الضیق للصحراء اللاهبة، لیصل بالشعر إلی وصف بطولات الممدوح و شهامته. وتأثیر الشعر الجاهلي و المعلقات – خاصة معلقتي طرفة بن العبد و لبید بن ربیعة – یتجلی بوضوح في بعض أشعاره (ظ: السکري، 2/953- 956، 972-972؛ قا: لبید، 163؛ الزوزني، 45، 91).

وفي الحب أیضاً ینحو الشاعر منحی الجاهلیین و یحب مثل البدو، فقلبه یتعلق بفتاة تدعی لیلی من قبیلة قضاعة، وکما هو الأسلوب المتعارف في مثل هذه الحایات فحین تتزوج الحبیبة من رجل من قبیلة أخری، یطلق الشاعر الحسرات و الاهات و یئنّ بشدة من جفاء الحبیبة وانعدام وفائها (أبوالفرج، 24/120- 121). وحصیلة فراق الحبیب 5 قصائد في 135 بیتاً وردت في شرح أشعار الهذلیین (السکري، 2/934- 937، 945-949، 956-961) و الأغاني (أبولافرج، ن.ص). وبطبیعة الحال فإن بعض هذا الغزل هو نسیب مدائحه. وقد أورد الشاعر في قصائده أحیاناً أسماء بعض بطلات الحب العربیات الخیالیات مثل هند و أسماء أیضاً (ظ: السکري، 2/924، 945). وقد أدت أشعار الغزل هذه التي نسبت بعض أبیاتها إلی شعراء من محترفي الحب و منهم المجنون العامري (ظ: م.ن، 2/957، البیت 14؛ أبوالفرج، 24/122-124؛ قا: ابن حبیب، 109-110؛ ابن قتیبة، 2/467- 468)، إلی أن یُعدّ من بین عشاق العرب (ظ: الوشاء، 133-134؛ ابن فضل الله، 14/183).

کان أبوصخر یمیل بشدة في قصائده الغزلیة إلی شعر عمر بن أبي ربیعة شاعر الغزل العربي الشهیر، إلی درجة أنه – إضافة إلی تقلیده في المعاني – کان یقلده أحیاناً في قوافي أبیاته، بل و حتی في کلماته و تراکیبه أیضاً (ظ: السکري، 2/915، 950؛ قا: عمر بن أبي ربیعة، 141، 384؛ EI2). وقد لحّن الموسیقیون بعض أشعاره الغزلیة الآسرة، وغناها المغنّون الذائعو الصیت أمثال ابن سریج و معبد و عریب و ابن جامع (أبوالفرج، 24/108-109، 127، 133). وقیل إن أحد المغنین عندما غنی الخلیفة الهادي أبیاتاً من شعره قام هذا لفرط طربه بتمزیق قمیصه (م.ن، 24/125-126).

کان النقاد العرب القدماء بشکل عام یثنون علیه، فقد امتدح قدامة بن جعفر شعره ووصفه بأنه غیرمتکلف (ص 47)، وفي موضع آخر وصفه بالشاعر المجید الذي بسبب کون نسیب قصائده ینبع من أعماق النفس، فإنه یستقر في قلب کل عاشق ویری نفسه فیه؛ و عدّ ذلک فضیلة للشاعر (ص 144-145؛ أیضاً ظ: ابن فضل الله، 14/183-1849، إلا أن أباهلال العسکري الذي یبدو أنه کان مهتماً باللفظ أکثر منه بالمعنی، اعتبر نفس تلک الأشعار ضعیفة القوافي و مضطربة (ص 378). بلغت بعض قصائد أبي صخر من السحر حداً أن حاکی معها بعض الشعراء المرموقین کالمتنبي بعض معانیه الجمیلة (ابن فورجة، 79-81).

أدت رصانة الکلمات و جمال التراکیب و التشبیهات في شعره، وکذلک کون الشاعر من هذیل التي کانت من القبائل العربیة الفصیحة (بلاشیر، 94)، إلی أن یستشهد بأشعاره کثیر من الکتّاب و مؤلفي المعجمات اللغویة و النحویین و منهم الأزهري (10/35) والخطیب التبریزي (2(1)/226) وابن أبي الإصبع (ص 302) و المبرد (2/953) والسیوطي (643) و ابن منظور (مادة رمث، مخـ) و حتی الجغرافیین مثل یاقوت (مخـ). لم یبق دیوان لدبي صخر، إلا أن السکري في القرن 3 هـ جمع بعض أشعاره التي بلغ مجموعها حوالي 530 بیتاً في 20 مقطوعة وقصیدة ضمن کتابه شرح أشعار الهذلیین (کمثال، ظ: 5 أبیات في الأغاني، 23/ 245، لم ترد في کتاب السکري). وقد طبع شرح أشعار الهذیین مرات.

 

المصادر

ابن أبي الإصبع، عبدالعظیم، تحریر التحییر، تقـ: حفني محمد شرف، القاهرة، 1383هـ؛ ابن الأثیر، الکامل؛ ابن حبیب، الحسن، عقلاء المجانین، تقـ: عمر أسعد، بیروت، 1407هـ/1987م؛ ابن فضل الله العمري، مسالک الأبصار في ممالک الأمصار، تقـ: فؤاد سزگین، فرانکفورت، 1408هـ/1988م؛ ابن فورجة، محمد، الفتح علی أبي الفتح، تقـ: عبدالکریم الدجیلي، بغداد، 1974م؛ ابن قتیبة، عبدالله، الشعر و الشعراء، بیروت، 1964م؛ ابن منظور، لسان؛ أبوعبیدالبکري، عبدالله، سمط اللآلئ، تقـ: عبدالعزیز المیمني، القاهرة، 1354هـ/1936م؛ أبوالفرج الأصفهاني، الأغاني، تقـ: علي السباعي، القاهرة، 1394هـ/1974م؛ أبوهلال العسکري، الحسن، کتاب الصناعتین، تقـ: علي محمد البجاوي و محمد أبوالفضل إبراهیم، بیروت، 1406هـ/1986م؛ الأزهري، محمد، تهذیب اللغة، تقـ: علي حسن هلالي، القاهرة، الدار المصریة؛ بدران، عبدالقادر، تهذیب تاریخ ابن عساکر، دمشق، 1349هـ؛ البلاذري، أحمد، أنصاب الأشراف، تقـ: إحسان عباس، بیروت، 1400هـ/ 1979م؛ بلاشیر، ریجیس، تاریخ الأدب العربي،تجـ: إبراهیم الکیلاني، دمشق، 1404هـ/1984م؛ الخطیب التبریزي، یحیی، شروح سقط الزند، القاهرة، 1364هـ/ 1945م؛ الزوزني، الحسین، شرح المعلقات السبع، قم، 1405هـ؛ السکري، الحسن، شرح أشعار الهذلیین، تقـ: عبدالستار أحمد فراج، القاهرة، 1384هـ/ 1965م؛ السیوطي، شرح شواهد المغني، دمشق، 1386هـ/1966م؛ عمر بن أبي ربیعة، دیوان، تقـ: محمد محیي الدین عبدالحمید، القاهرة، 1380هـ/ 1960م؛ العیني، محمود، «شرح الشواهد الکبری»، في حاشیة خزانة الأدب للبغدادي، بولاق، 1299هـ؛ القالي، إسماعیل، الأمالي، القاهرة، 1373هـ/ 1953م؛ قدامة بن جعفر، نقد الشعر، تقـ: کمال مصطفی، بغداد، 1963م؛ لبید بن ربیعة، دیوان، بیروت، 1386هـ/1966م؛ المبرد، محمد، الکامل، تقـ: محمد أحمد الدالي، بیروت، 1406هـ/1986م؛ المسعودي، علي، مروج الذهب، تقـ: یوسف أسعد داغر، بیروت، 1385هـ/1965م؛ الوشاء، محمد، الظرف والظرفاء، تقـ: فهمي سعد، بیروت، 1405هـ/1985م؛ یاقوت، البلدان؛ وأیضاً:

EI2.

عنایت الله فاتحي نژاد/ هـ.

تسجیل الدخول في موقع الویب

احفظني في ذاکرتك

مستخدم جدید؟ تسجیل في الموقع

هل نسيت کلمة السر؟ إعادة کلمة السر

تم إرسال رمز التحقق إلى رقم هاتفك المحمول

استبدال الرمز

الوقت لإعادة ضبط التعليمات البرمجية للتنشيط.:

التسجیل

هل تم تسجیلک سابقاً؟ الدخول

enterverifycode

استبدال الرمز

الوقت لإعادة ضبط التعليمات البرمجية للتنشيط.: