صفحه اصلی / مقالات / الاوزبک /

فهرس الموضوعات

الاوزبک


تاریخ آخر التحدیث : 1442/5/21 ۰۷:۲۳:۱۹ تاریخ تألیف المقالة

ه‍ ـ الانتشار الجغرافي للأوزبك

  في ظل التاريخ المشترك لآسيا الوسطى ولاسيما في عهد سيطرة المغول وما بعدهم، فإن وجود الأقوام الأوزبكية داخل نطاق دول الجوار الأوزبكي، أمر غير مستبعد. وإن كانت بعض المجموعات الأوزبكية التي ظلت تهاجر إلى تلك الدول نتيجة التطورات الاجتماعية والسياسية في القرن الأخير (عن الإحصائيات والجداول، ظ: أكينر، 277؛ تيتما، 60 وما بعدها)، إلا أن وجود بعض الأوزبكيين خارج البلاد له جذور تاريخية لا تقلّ عراقتها من أوزبكستان نفسها.

1. جمهوريات آسيا الوسطى

  تحتـل جمهورية أوزبكستـان التي تستقـي اسمها من شعبها الأوزبكـي، المرتبة الأولـى من حيث عدد الأوزبكيين القاطنين فيها، باعتبارها وطنهم الأم. وحسب آخر الإحصائيات في 1989م، فإن عدد السكان الأوزبكيين في أوزبكستان يبلغ 000,065,14 نسمة (ما يعادل 71٪ من إجمالي العدد السكاني) وحسب التقديرات التي جرت في 1993م، فـإن هـذا العـدد قـد ارتفع إلـى 000,060,15 نسمـة (ظ: فيتيكر، 1053). 
وفي الدول الجوار لجمهورية أوزبكستان، تقيم مجموعات أوزبكية بنسب وأعداد مختلفة. ففي الشمال وبالتحديد في جمهورية كازاخستان، نجد عدداً غير كثير من الأوزبكيين، خاصة في نطاق بحر سيردريا واريس. وفي الجوار الشرقي لأوزبكستان أي في جمهورية قرغيزيا، فالسكان الأوزبكيون يزدادون عدداً (حسب للتقديرات السكانية في عام 1994م، فعدد الأوزبكيين قد بلغ 580 ألف شخص هناك) ويشكل الأوزبكيون الغالبية العظمى في مدينة أوش، ثاني كبرى المدن لقرغیزیا (ظ:  ن.م، 935). أما في الجنوب الشرقي من أوزبكستان، وتحديداً في جمهورية طاجيكستان، فيقيم عدد كبير من الأوزبك (حسب التقديرات السكانية لعام 1992م، يبلغ عددهم 000,200,1 شخص) وفي تركمانستان جنوب غربي أوزبكستان، فعددهم ليس بكثير (حسب إحصائيات عام 1989م، يبلغ عددهم 317 ألف شخص). 
وعقب الإعلان عن استقلال جمهوريات آسيا الوسطى عام 1991 ومع اشتداد التوجهات القومية في تلك المنطقة، فقد أصبح الأوزبكيون خارج البلاد لاسيما في طاجيكستان يواجهون حالة خاصة تختلف عن نظائرهم. فالعدد الهائل للأوزبك في طاجيكستان وتزايدهم المتسارع من جهة وحالة الصدام التاريخي بين الأمتين من جهة أخرى، قد أوجد حالة معقدة للأوزبكيين في تلك البلاد (ظ: تيتما، 41). وبعد طاجيكستان، لابد من الإشارة إلى الحالة المماثلة للأوزبكيين في قرغيزيا أيضا (ظ: م.ن؛ أيضاً فيتيكر، ن.صص). 
ويبين أسباب هذه التعقيدات، موضوع تزايد النسبة السكانية للأوزبكيين مقارنة بسائر الجنسيات الأخرى في طاجيكستان (2 / 21٪ في 1926؛ 23٪ في 1992م) وفي قرغيزيا (1 / 11٪ في 1926م؛ 9 / 12٪ في 1994م) وتراجع هذه النسبة في كازاخستان 3 / 3٪ في 1926م؛ 8 / 1٪  في 1979م) وتركمانستان (8 / 10٪ في 1926م؛ 9٪ في 1989م) (عن الإحصائيات ظ: تيتما، ن.صص؛ فيتيكر، 934,1039؛ عن الإحصائية التاريخية للانتشار الأوزبكي في تلك الجمهوريات ظ: أكينر، 276).

2. أفغانستان

  في أفغانستان يسكن معظم الأوزبك في شمال البلاد، وقد حافظوا على تصنيفاتهم القبلية. فالانتشار الأوزبكي في الجانب الشمالي من آمودريا، هو في الحقيقة استمرار للمسار التـاريخـي لانتشار البدو الرحـل الأوزبك فـي مـاوراء النهـر (ظ: عثمـانـوف، 220؛ أيضـاً عـن خريطـة لانتشارهـم الجغـرافـي ظ: آدامك، 5). وقد تحدث الكتاب الروس عن دخول مختلف القبائل الأوزبكية إلى شمال أفغانستان، معتبرين هؤلاء مؤلفين من 28 قبيلة  (ظ: عثمانوف، 221؛ أيضاً ظ: تينيشبايوف، 27؛ دورفر، «إيراني ... »، 221).
وفي القرن 13ه‍ / 19م، كانت للأوزبكيين بعض الدويلات بمركزية بلخ وكوندوز وغيرها من الإمارات، إلا إن صفحتها قد طويت في أواخر القرن، على ضوء تنامي النفوذ الأفغاني هناك. فالضغوط التي مارسها عبد الرحمن خان الأمير الأفغاني على تلك المنطقة، قد تسبب بموجة من الهجرات باتجاه الشمال، إلا أنه وعقب الاتفاق بين روسيا وبريطانيا بشأن تحديد الحدود الأفغانية في الشمال، والتعامل الصارم لعبد الرحمن خان مع قضية الأوزبكيين ــ حيث كان يعرض عليهم حقوقاً مماثلة لحقوق الأفغان، باعتبارهم جزءا من شعبه ــ قد بقي بعض الأوزبكيين في شمال أفغانستان (ظ: عثمانوف، 221-223؛ يغموروف، 105). وفي أواخر القرن 19م، أقامت نحو 500,2 أسرة من المهاجرين الأوزبكيين السمرقنديين والفرغانيين، في بعض النواحي التابعة لكابول (ظ: عثمانوف، 221؛ أيضاً نسترعي انتباه القارئ إلى العنوان الجغرافي «چاه أزبك» غربي أفغانستان بالقرب من هراة: أدامك، 69). وإضافة إلى الأوزبكيين الذين استوطنوا أفغانستان منذ قديم العهد ويُعتبرون «الأوزبكيون المحليون»، هناك مهاجرون آخرون قد أتوا إلى هذه المنطقة في ماض ليس ببعيد، يطلق عليهم عنوان «الأوزبكيين المهاجرين» (م.ن، 224). 
وقد كان للأوزبكيين دوماً دور كبير في التاريخ السياسي الأفغاني، حيث ساهموا بشكل كبير في الحروب الأهلية الأخيرة في أفغانستان. وحسب الإحصائيات عن العدد السكاني للأوزبكيين في أفغانستان، فنرى فارقاً كبيراً بشأن تلك الاحصائيات. فمختلف المصادر المحلية ومصادر الاتحاد السوفياتي والمصادر التركية والغربية تزودنا بإحصائية تتراوح بين مليون إلى ثلاثة ملايين نسمة (ظ: م ن؛ 223-224؛ أكينر، 286؛ سانليور، 201-203). وفي الحديث عن دور الهجرات الأخيرة في تغير النسيج القومي الأفغاني، بناء على الإحصائيات السكانية، يرى بعض الباحثين أن النسبة السكانية الأوزبكية قد ازدادت بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة، مقارنة بسائر الأقوام الأخرى هناك (ظ: م.ن، 208). 

3. تركستان الصينية

  يسكن بعض الأوزبكيين تحت مظلة الحكم الذاتي لسين كيانغ والاويغور في شمال غربي الصين، حيث يتوزعون على مختلف مدن تلك المنطقة الشاسعة إلا أن أكثر من نصف عدد هؤلاء يقيمون في 6 مدن كبرى أو كبيرة نسبياً هي أورومتشي وكاشغر وكولجا (اي نينغ) وتاتشن وشاتسه وبهتشين (نينغ، 87). 
ويعود ماضي وجود القوم الأوزبكي في تلك المنطقة إلى أوائل العصر الشيباني. فقد أشار حيدر دوغلات في كتابه «تاريخ رشيدي» (ص 67) إلى وجود مجموعة من الأوزبكيين في نواحي ختن. وتفيد إفادات وامبري في القرن 19م، حسب مسموعاته عن تركستان الصينية، بأنه كان هناك أوزبكيون يقيمون في يارقند والنواحي القريبة منها، حيث كانوا يعتبرون أنفسهم أقرباء للأوزبكيين في خوقند وخيوه (سياحت، 440، قا: 493-494). والقبجاق والأويشون الذين كانوا يترحلون في مناطق كاشغر خلال القرن 19م، (ظ: ن.م، 489؛ تينيشبايوف،27) وقد امتزجوا بأقوام تركستان، ليس من المستبعد أن يكونوا قد انضموا إلى التركيبة الأوزبكية، كما هو الحال بالنسبة لسكان وادي فرغانة.
وفي عهد أسرة يوآن ومينغ في الصين، فالطريق التجاري بين سمرقند والصين الذي كان يمر بتركستان الشرقية، قد شهد انتعاشاً وازدهاراً كبيرين وفي القرن 19م، قد ازداد عدد الأوزبكيين من ماوراء النهر الذين سكنوا إلى جانب هذا الطريق التجاري في تركستان الشرقية. ففي العقدين 7 و8 من هذا القرن، وحتى العقد 4 من القرن 20، استمرت موجة الهجرة الأوزبكية من ماوراء النهر إلى تركستان الشرقية. وعلى ضوء التطورات الأساسية في الصين، اعترفت السلطات الرسمية في 1949م،  بالاسم الأوزبكي القومي كعنوان موحد للمهاجرين من ماوراء النهر. 
استناداً إلی الإحصائیات الرسمیة في الصین عام 1982م، کان عدد الأزبک في هذه البلاد مایناهز 400,12 نسمة (م.ن، 87)، إلا أنه ورد هذا العدد في المصادر غیر الرسمیة أکثر من 15 حتی 18 ألف نسمة (ظ: أکینر، 286). 


المصادر

   ابن الأثیر، الکامل؛ ابن بطوطة، رحلة، بیروت، 1384ه‍ / 1964م؛ ابن عرب شاه، أحمـد، عجائب المقدور، القاهـرة، 1305ه‍ ؛ ابن فضل الله العمري، أحمد، رساـلة، تق‍ : سامي الدهان، دمشق، 1379ه‍ / 1959م؛ ابن فقیه الهمداني، أحمد، البلدان، تق‍ : دخویه، لیدن، 1885م؛ ابن فوطي، عبد الرزاق، تلخیص مجمع الآداب، تق‍ : مصطفی جواد، دمشق، 1963م؛ ابن نقطة، محمد، التقیید، حیدرآباد الدکن، 1403ه‍ / 1983م؛ أبو طاهر السمرقندي، سمریة، تق‍ : إیرج أفشار، طهران، 1343ش؛ أبو الغازي بهادرخان، شجرۀ ترک، تق‍ : دمزون، سنت بترزبورغ، 1871م؛ الأسترآبادي، محمد مهدي، درۀ نادره، تق‍ : جعفر  شهیدي، طهران، 1366ش؛ الأسفزاري، محمد، روضات الجنات، تق‍ : محمد کاظم إمام، طهران، 1338ش؛ أسناد ومکاتبات تاریخي ایران، تق‍ : عبد الحسین نوایي، طهران، 1341ش؛ أولیاچلبي، سیاحت نامه، إستانبول، 1314ه‍ ؛ باشینو، ب.، سفرنامۀ ترکستان، تج‍ : مادروس داود خانف، تق‍ : جمشیـد کیان فر، طهران، 1372ش؛ البخاري، سلیمان، لغت چغتاي وترکي عثماني، إستانبول، 1298ه‍ ؛ البلاذري، أحمد، فتوح البلدان، تق‍ : رضوان محمد رضوان، القاهـرة، 1398ه‍ / 1978م؛ بناکتي، داود، تاریخ (روضة أولی الألباب)، تق‍ : جعفر شعار، طهران، 1348ش؛ تزوکـات تیموري، أبو طالب الحسینـي، تق‍ : دیوي ووایـت، أکسفورد، 1783م؛ الجوینـي، عطاملک، تاریـخ جهانگشـای، تق‍ : محمد قزویني، لیدن، 1329ه‍ / 1911م؛ حافظ أبرو، عبد الله، ذیل جامع التواریخ، تق‍ : خان بابا بیاني، طهران، 1350ش؛ م.ن، زبـدة التواریخ، تق‍ : کمال حاج سید جـوادي، طهران، 1372ش؛ حدود العالـم، تق‍ : منوچهر ستوده، طهران، 1340ش؛ حمد الله مستوفي، تاریخ گزیده، تق‍ : عبد الحسین نوایي، طهران، 1362ش؛ دزنو، کاترینو، «سفرنامه»، سفرنامه‌های ونیزیان در إیران، تج‍ : منوچهر أمیري، طهران، 1349ش؛ الراوندي، محمد، راحة التواریخ، تق‍ : محمـد إقبـال، طهران، 1333ش؛ رشیـد الدیـن فضل الله، جامـع التـواریـخ، تق‍ : محمد روشن ومصطفی موسوي، طهران، 1373ش؛ روملو، حسن، أحسن التواریخ، تق‍ : عبد الحسین نوایي، طهران، 1357ش؛ سانلیور، پیر، «نقشۀ جدید قومـی افغانستان»، تج‍ : أبو الحسن سروقـد مقدم، أفغانستان، أقوام‌ ـ کوچ نشینی، مشهد، 1372ش / 1993م؛ شرف الدین علي یزدي، ظفرنامه، تق‍ : عصام الدین اورونبایف، طشقند، 1972م؛ الصفدي، خلیل، الوافي بالوفیات، تق‍ : محمد یوسف نجم، بیروت، 1401ه‍ / 1981م؛ عبد القادر القرشي، الجواهر المضیئة، حیدرآباد الدکن، 1332ه‍ ؛ عبد الله بن حمزه، الشافي، صنعا  /  بیروت، 1406ه‍ / 1986م؛ فرامکین، غ.، باستان شناسي در آسیای مرکزي، تج‍ : صادق ملک شهمیرزادي، طهران، 1372ش؛ فضل الله بن روزبهان، مهمان‌نامۀ بخارا، تق‍ : منوچهر ستوده، طهران، 1355ش؛ قزویني، محمد، یادداشتها، تق‍ : ایرج افشار، طهران، 1363ش؛ کاشاني، عبد الله، تاریخ أولجایتو، تق‍ : مهین همبلي، طهران، 1348ش؛ کاشغري، محمـود،  دیــوان  لغـات التـرک، إستـانبـول، 1333ه‍ ‍؛ کستنکـو، آ. ف ، «طـوایـف آسیـای مرکـزي»، تج‍ : مادروس، یادیار، طهران، 1372ش؛ کلاویخو، سفرنامه، تج‍ : مسعود رجب نیا، طهران، 1337ش؛ محمد بن نجیب بکران، جهان نامه، تق‍ : محمد أمین ریاحي، طهران، 1342ش؛ محمد کاظم، عالم آرای نادري، تق‍ : محمد أمین ریاحي، طهران، 1362ش؛ محمود بن أمیرولي، «بحر الأسرار»، (ظ: مل‍ ، بارتولد، «مراسم ... »؛ المرعشي، ظهیر الدین، تاریخ گیلان ودیلمستان، تق‍ : منوچهر ستوده، طهران، 1364ش؛ المسعودي، علي، التنبیه والإشراف، القاهرة، 1357ه‍‍ ؛ المقدسي، محمد، أحسن التقاسیم، تق‍ : دخویه، لیدن، 1906م؛ منتخب التواریخ معیني، المنسوب إلی معین الدین نطنزي، تق‍ : جان أوبن، طهران، 1336ش؛ میرخواند، محمد، روضة الصفا، طهران، 1339ش؛ النسوي، محمد، سیرة السلطان جلال الدین، تق‍ : حافظ أحمد حمدي، القاهرة، 1953م؛ نظام الدین شامي، ظفرنامه، طهران، 1363ش؛ نینغ، جو، القومیات المسلمة في الصین، تج‍ : وجیه هوداي جینغ، بیکن، 1988م؛ همام، «تاجیکها»، مجله مطالعات آسیای مرکزي وقفقاز، طهران، 1371ش، س 1 ، عد 1؛ واله، پیترو دلا، سفرنامه، تق‍ : شجاع الدین شفا، طهران، 1348ش؛ وامبري، آ. ، تاریخ بخاری، تج‍ : أحمد محمود الساداتي، القاهرة، شرکة الإعلانات الشرقیة؛ م.ن، سیاحت درویشي دروغین، تج‍ : فتح علی خواجه نوریان، طهران، 1365ش؛ وزبه ک البیبه سي، ترکستان، 1918م؛ وأیضاً: 

Adamec, L. W., Heart and Northwestern Afghanistan, Graz, 1975; Ahmedov, B., Üzbek ulusi, Tashkent, 1992; Akiner, Sh., Islamic Peoples of the Soviet Union, London, 1986; Arat, R. R., »Türk ԩivelerinin tasnifi«, Türkiyat mecmuası, Istanbul, 1953, vol.X; Bābur, Muhammad, Bābur-Nāma, tr. A. S. Beveridge, New Delhi, 1970; Bakhrushin, S. V. et al., Istoriya narodov Uzbekistana, Tashkent, 1947, vol. II; Barthold,W.W. , »O prepodavanii tuzemnykh narechiĭ v Samarkande«, »Eshchë o slove sart«, »Tseremonial pri dvore uzbekskikh khanov«, Raboty po otdel’nym problemam istorii Sredneĭ Azii, Moscow, 1964, vol. II(2); Baskakov, N. A., » K voprosu o klassifikatsii tyurkskikh yazykov«, lzvestiya Akademii Nauk SSSR, Literatura i yazyk, 1952, vol. XI(2); Benzing, J., »Die uzbekische und neu-uigurische Literatur«, Philologiae turcicae fundamenta, Wiesbaden, 1965; Brandenstein, W. and M. Mayrhofer, Handbuch des Altpersischen, Wiesbaden, 1964; Dadabaev, Kh. et al., Problemy leksiki starouzbekskogo yazyka, Tashkent, 1990; Daniyarov, Kh. D., »Ob etapakh formirovaniya starouzbekskogo Pis’menno-literaturnogo yazyka«, Sovetskaya tyurkologiya, 1976, vol. VI; Deny, J., »Langues turques…«, Les langues du monde, Paris, 1952, vol. I; Doerfer, G., »Irano-altaistica«, Current Trends in Linguistics, The Hague / Paris, 1970, vol. VI; id, Türkische und mongolische Elemente, Wiesbaden, 1965; Dughlát, M. H., Tarikh-i-Rashidi, tr. E. D. Ross, Patna, 1973; Eckmann, J., »Die tschaghataische Literatur«, Philologiae turcicae fundamenta, Wiesbaden, 1965; GAS; Gulyamov, Kh., Uzbeksko-tadzhikskie yazykovye svyazi, Tashkent, 1983; Gumilev, L. N., Drevnie Tyurki, Moscow, 1967; Howorth, H. H., History of the Mongols, London, 1880; Iskakova, Z. E., »Tyurksko-indiĭskie yazykovye svyazi«, lzvestiya Natsionalnoĭ Akademii Nauk Respubliki Kazakhstan, Almaty, 1993; İstanbul’un fethinden önce yazılmiş tarihî takvimler, ed. O. Turan, Ankara, 1984; Kamolov, F. K., »O nekotorykh voprosakh uzbekskoĭ orfografii«, Voprosy uzbekskogo yazykovedeniya, Tashkent, 1954; Karmysheva, B. Kh., »Uzbekis«, BSE3, vol. XXVI; Kononov, Andrei N., Grammatika sovremennogo uzbekskogo literaturnogo yazyka, Moscow / Leningrad, 1960; Kuçkartayev, I., »Latin harflı alfabenin özbekçeye uygunlanması üzerine«, Türk dünyası, 1993, vol. I(3); Malov, S. E., Eniseĭskaya pis’mennost’ Tyurkov, Moscow / Leningrad, 1952; Meicun, L., »Tocharian People,«, Significance of Silk Roads in the History of Human Civilisation, Senri Ethnological Studies, Osaka, 1992; Menges, K. H. ,» The Dravido-altaic Relationship«, Proceedings of the 26th lnternational Congress of Orientalists, New Delhi, 1968, vol. II; Muminov, L. M. et al., lstoriya Uzbekskoĭ SSR, Tashkent, 1974; Nadzhip, E. N., »O srednevekovykh literaturnykh traditsiyakh«, Sovetskaya tyurkologiya, 1970, vol. I; Oshanin, L. V., »Etnogenez tadzhikov Po dannym sravnitel’noĭ antropologii tyurkskikh i iranskikh narodov Sredneı Azii«, Trudy, Akademiya Nauk Tadzhiskoı SSR, Stalinabad, 1954; Pavet de Courteille, M., Dictionnaire turk-oriental, Paris, 1970; Qashqari, Makhmud, Tubï bïr turkï tïlï (Diuani lughat it-turk),  ed. K.  Beketaev and A. Ibatov, Almaty, 1993; Qaydarov, A. and M. Orazov, Turkitanugha kïrïspe, Almaty, 1992; Rasulev, I., »Nekotorye voprosy uzbekskoĭ nauchno-tekhnicheskoı terminologii«, Voprosy… (vide:Kamolov); Répertoire chronologique d’épigraphie arabe, ed. E. Combe et al., Cairo, 1943-1944; Reshetov, V.V., »Sostoyanie I zadachi uzbekskoı dialektologii«, Voprosy…(vide:Kamolov); Shăkărïm Qūdaiberdïïūly, Turïk, qyrqyz-qazaq hăm khandar shezhïresï, Almaty, 1991; Shcherbak, A. M., Grammatika Starouzbekskogo yazyka, Moscow / Leningrad, 1962; id, notes on Oguz-nāme, Moscow, 1959; Sobranie vostochnykh rukopiseĭ Akademii Nauk Uzbekskoĭ SSR, ed. A. A. Semenov et al., Tashkent, vol. VI, 1963, vol. XI, 1987; Spuler, B., Die goldene Horde, Wiesbaden, 1965; Stroeva, L. V., »Bor’ba kochevoĭ i osedloĭ znati v Chagataĭskom gosudarstve…«, Pamyati Akademika I. Yu. Krachkovskogo, Leningrad, 1958; Sümer, F., Oğuzlar, Ankara, 1972; Thomsen, V., »Dr. M. A. Stein’s Manuscripts in Turkish Runic Script«, JRAS, 1912; Titma, M. and N. B. Tuma, Migration in the Former Soviet Union, Köln, 1992; Togan, Z. V., Umumî Türk tarihi, Istanbul, 1981; Tolstov, S. P., »La Chorasmie antique«, ed. R. Ghirshman, Artibus asiae, 1953, vol. XVI; Tynyshpaev, M., Mateialyk istorii Kirgiz-kazakskogo naroda, Tashkent, 1925; Usmanov, A., »Nekotorye svedeniya ob Uzbekakh Afganistana«, Central Asiatic Journal, 1975, vol. XIX; Vambery, A., »Die Sarten und ihre Sprache«, ZDMG, 1890, vol. XLIV; id, »Eine legendäre Geschichte Timurs«, ZDMG, 1896, vol. LI; Whitaker’s Almanack, London, 1995; Yagmurov, A., »Turkmeny Afganistana«, Turkmeny zarubezhnogo vostoka, Ashkhabad, 1993; Yakubovskiĭ, A. Yu., Istoriya narodov Uzbekistana, Tashkent, 1950, vol. I. 
أحمد پاکتچي / غ.

الصفحة 1 من4

تسجیل الدخول في موقع الویب

احفظني في ذاکرتك

مستخدم جدید؟ تسجیل في الموقع

هل نسيت کلمة السر؟ إعادة کلمة السر

تم إرسال رمز التحقق إلى رقم هاتفك المحمول

استبدال الرمز

الوقت لإعادة ضبط التعليمات البرمجية للتنشيط.:

التسجیل

هل تم تسجیلک سابقاً؟ الدخول

enterverifycode

استبدال الرمز

الوقت لإعادة ضبط التعليمات البرمجية للتنشيط.: