صفحه اصلی / مقالات / الاوزاعی /

فهرس الموضوعات

الاوزاعی


تاریخ آخر التحدیث : 1442/5/20 ۰۷:۵۴:۵۳ تاریخ تألیف المقالة

وعن تعاليمه الأخلاقية، فقد وردت عنه الكثير من المواعظ في مختلف الکتب، إضافة إلى أحاديث المسند. وتمثل تلك المواعظ منعطفاً في التعاليم الأخلاقية في الشام، حيث شهدت تطوراً بعد انهيار الحكم الأموي. ومن الجانب الأخلاقي، كان يجمع الأوزاعي بين تعاليم مدارس الزهد في العراق والحجاز وتعاليم الشام القديمة، مع المیل صوب الحكمة والقصص. وكان من الجانب الفردي یحرص على الورع؛ وباعتباره مصلحاً اجتماعياً، یوصي به الأمراء من بني العباس والخليفة نفسه بصراحة وشجاعة (ظ: قسم الآثار). إضافة إلى ذلك، ثمة نصوص وجيزة رواها الأوزاعي تحمل وصایا الرسول الأعظم (ص) والحكماء (مثلاً ظ: الدارمي، 1 / 91؛ أبو نعيم، 3 / 70-72، 6 / 82، 141؛ الذهبي، السير، 6 /  28- 29؛ الاختصاص، 336-341؛ الشعار، 520-524). 

ج ـ الأحاديث المنقولة عنه ونقدها

  لقد أكدت مختلف كتب رجال أهل السنة على مكانة الأوزاعي كأحد أبرز المحدثين في الشام. وما يدل على مكانته عند المحدثين هو نقل أحاديثه في جمیع الكتب الستة لدى أهل السنة والجماعة. وتوجد في قائمة رواة الأوزاعي وتلامذته شخصيات كبيرة من المحدثين من مختلف البلدان منهم سفيان الثوري وابن المبارك وشعبة بن حجاج. وكانت معرفته بالحديث إلى درجة بحيث روى عنه بعض شيوخه منهم ابن شهاب الزهري ويحيى بن كثير وبعض نظرائه كمالك بن أنس (ظ: الذهبي، ن.م، 7 /  108).
ومن حيث مصداقيته في علم الرجال، فهناك شخصیات بارزة أمثال مالک بن أنس أشادوا به بما یتخطى التوثيق والمصداقية السائدة بشأنه (ظ: ن.م، 7 / 112-113). ومع ذلك، لم يسلم من منتقد متشدد مثل أحمد بن حنبل الذي ــ إلی جانب تأكيده على مصداقية الأوزاعي (مثلا ظ: 2 / 347) ــ قد جعله في مرتبة أدنى من مالك والشافعي واصفاً أحاديثه بالركاكة والضعف (ظ: الذهبي، ن.م، 7 / 113-114) وإن الذهبي في تبريره وتفسيره لهذا الموقف، يرى السبب في ركاكة بعض أحاديثه المروية، يعود إلى أنه كان يؤيد مقاطيع أهل الشام ومراسيلهم معتبراً إیاها ذات قيمة وأهمية (ن.ص، أيضاً، ميزان، 2 / 580).
ومن حيث حدة تبصره في الحديث، فكان الأوزاعي ممن فتحوا باب التمییز بين الألفاظ التي تمثل كيفية تحمل الحديث. ویری أن «أخبرنا» يجب أن ترد في العرض، بينما يجب استخدام «حدثنا» في السماع (ظ: يحيى بن معين، 2 / 149: القريب من ذلك، أيضاً 2 / 150)، فيما ورد في بعض المصادر أنه كان يميز بين «خبرّنا» و«أخبرنا»، حيث یسوغ العبارة الأولى في الإجازة والعبارة الثانية في القراءة (ظ: ابن صلاح، 285).
وفي الخلاف التقليدي بين علماء الحديث بشأن ترجيح اللفظ على المعنى أو تفضیل المعنی علی اللفظ في نقل الأحاديث، كان الأوزاعي ممن أيدوا نقل الحديث مع الحفاظ على المعنى، معتبراً تصحيح الأخطاء والتصرف في ألفاظ الأحاديث أمراً جائزاً (ظ: ن.ص، 338؛ الذهبي، سير، 7 / 115؛ وعن الجهود بشأن تدوین وجمع أحاديث الأوزاعي، ظ: قسم الآثار). 

الآثـار

  لقد بذل الأوزاعي جهداً في جمع الأحاديث والروایات الفقهیة وتدوینها، حيث اهتم في الیمامة نحو عام 100ه‍ بتدوين الأحاديث التي سمعها عن أستاذه يحيى بن أبي كثير (ابن أبي حاتم، الجرح ... ، 2(2) / 266). وعند إقامته في الشام أيضاً انشغل في الأمر ووضع كتابي السنن في الفقه والمسائل في الفقه. ويبدو أن نسخاً منهما كانت موجودة لدی ابن النديم حین تألیفه الفهرست في النصف الثاني من القرن 4ه‍ (ظ: ابن النديم، 284). علاوة على ذلك، یجب ذکر ما کان قد ألفه الأوزاعي رداً علی آراء أبي حنيفة بشأن «السير» وقد تم التعرف على هذا الكتاب عبر مصنف القاضي أبـي یوسف في ردّ سیر الأوزاعـي. وإلی جانب ذلک عـرّض الشافعي كتاب الأوزاعي للنقد والبحث (ظ: الشافعي، الأم، 7 / 333- 369).
أما جزء هام من موروثه المكتوب فهو مجموعة رسائل تضم مضامين منوعة من أخلاقية وفقهية واعتقادية وأخرى سياسية واجتماعية. وقد جمع ابن أبي حاتم في كتابه التقدمة بعض تلك الرسائل (ص 187-202؛ عن قائمة تلك الرسائل، ظ: GAS,I / 517 ؛ وعن رسائله ومواعظه في سائر المصادر، ظ: البلاذري، 222؛ البسوي، 2 / 391-392؛ أبو نعيم، 6 / 135-141).
وقد اهتم بعض العلماء بجمع أحاديثه بعد حياته، منهم القاضي عبـد الرحمن بن إبراهيـم دحيم الدمشقـي (تـ 245 ق) من أتبـاع الأوزاعي في الفقه، حيث وضع كتاباً عنوانه مسند حديث الأوزاعي (ابن خير، 148-149). كما تجدر الاشارة إلى كتاب مسند الأوزاعي لمؤلفه سليمان بن أحمد الطبراني (الكتاني، 111) ومسند الأوزاعي لأبي الحسن ابن جوصاء (الروداني، 365) وکتاب عوالي الأوزاعي وحاله لابن عساكر (ظ: الذهبي، ن.م، 20 / 560؛ حاجي خليفة، 2 / 1682؛ أيضاً كمصدر معاصر ظ: الشعار، سنن الأوزاعي في المصادر). 
لقد خضعت شخصية الأوزاعي ومناقبه، للبحث والدراسة في بعض الأعمال والمصنفات، منها محاسن المساعي في مناقب الأوزاعي لصاحبه شهاب الدين أحمد بن محمد ابن زيد الحنبلي (تـ 870 ق) (عن جزء من مخطوطة تحمل عنوان «مقام الأوزاعي عند الملوك» ظ: إيوانوف، I / 547). ومما ألفه المعاصرون بشأنه یمکن ذکر كتاب الأوزاعي وتعاليمه القانونية والإنسانية لمسلم البيروتي.

المصادر

   ابن أبي حاتم، عبد الرحمن، تقدمة المعرفة لکتاب الجرح والتعدیل، حیدر آباد الدکن، 1371ه‍ / 1952م؛ م.ن، الجرح والتعدیل، حیدر آباد الدکن، 1372ه‍ / 1953م ـ ؛ ابـن بطه العکبـري، عبید الله، الإبانـة، تق‍ : رضا بن نعسان المعطی، الریاض، 1409ه‍ / 1988م؛ ابن خلکان، وفیات؛ ابن خیر الإشبیلي، محمد، فهرسة، تق‍ : ف. کودرا، بغداد، 1382ه‍ / 1963م؛ ابن زید، أحمد، محاسن المساعي، تق‍ : أمیر شکیب أرسلان، بیروت، 1967م؛ ابن سعد، محمـد، الطبقـات الکبـری، بیـروت، دار صـادر؛ ابــن صـلاح، عثمـان، المقدمـة، تق‍ : عایشـه عبد الرحمـن، القاهـرة، 1984م؛ إبـن طولـون، محمـد، قضاة دمشـق، تق‍ : صلاح الدین المنجد، دمشـق، 1956م؛ ابـن عساکر، علـی، تاریـخ مدینة دمشق، عمـان، دار البشیـر؛ ابن قتیبـة، عبـد الله، تأویـل مختلف الحدیـث، بیـروت، دار الجیـل؛ م.ن، المعـارف، تق‍ : ثروت عکاشة، القاهرة، 1960م؛ ابن الندیم، الفهرست؛ أبو إسحاق الشیرازي، إبراهیم، طبقات الفقها، تق‍ : خلیل میس، بیروت، دار القلم؛ أبو داود السجستاني، مسائل أحمد، القاهرة، 1353ه‍ / 1934م؛ أبو زرعة الدمشقي، عبد الرحمـن، تاریخ، تق‍ : شکر الله قوجانـي، دمشق، 1400ه‍ / 1980م؛ أبـو نعیم الأصفهاني، أحمد، حلیة الأولیاء، القاهـرة، 1352-1355ه‍ / 1933-1936م؛ أبو یوسف، یعقوب، الـرد علی سیر الأوزاعي، تق‍ : أبو الوفا الأفغاني، القاهرة، 1357ه‍ ؛ أحمـد بن حنبل، العلل ومعرفة الرجال، تق‍ : وصی الله عباس، بیروت، 1408ه‍ / 1988م؛ الاختصاص، المنسوب إلی الشیخ المفید، تق‍ : علی أکبر الغفاري، قم، منشورات جامعة المدرسین؛ البخاري، محمد، التاریخ الکبیر، حیدرآباد الدکن، 1398ه‍ / 1978م؛ البسوي، یعقوب، المعرفة والتاریخ، تق‍ : أکرم ضیاء العمري، بغداد، 1975-1976م؛ البغدادي، عبد القاهر، الفرق بیـن الفرق، تق‍ : إبراهیم رمضـان، بیـروت، 1415ه‍‍ / 1994م؛ البـلاذري، أحمـد، فتـوح البلـدان، تق‍ : عمر أنیس الطباع، بیـروت، 1407ه‍ / 1987م؛ الترمذي، محمد، سنـن، تق‍ : أحمد محمد شاکر وآخرون، القاهرة، 1357ه‍ / 1938م؛ حاجي خلیفة، کشف؛ حاکم النیشابوري، محمد، معرفة علوم الحدیث، تق‍ : معظم حسین، مدینة، 1397ه‍ / 1977م؛ الحمیدي، محمد، جذوة المقتبس، تق‍ : إبراهیم الأبیاري، بیروت، 1403ه‍ / 1983م؛ الدارمي، عبد الله، سنن، القاهرة، 1398ه‍ / 1978م؛ الذهبي، محمد، تاریخ (الحوادث 141-160ه‍(، تق‍ : عمر عبد السلام التدمري، بیروت، دار الکتاب العربي؛ م.ن، سیر أعلام النبلاء تق‍ : شعیب أرنؤوط وآخرون، بیروت، 1405ه‍ / 1985م؛ م.ن، العلو للعلي الغفار، تق‍ : عبد الرحمن محمد عثمان، بیروت، 1388ه‍ / 1968م؛ م.ن، میزان الاعتدال، تق‍ : علي محمد البجاوي، القاهرة، 1382ه‍ / 1963م؛ الروداني، محمد، صلة الخلف، تق‍ : محمد الحجي بیروت، 1408ه‍ / 1988م؛ السبکي، عبد الوهاب وعلي السبکي، الإبهاج في شرح المنهاج، بیروت، 1404ه‍ / 1984م؛ الشافعي، محمد، الأم، بیروت، دار المعرفة؛ م.ن، الرسالة، تق‍ : أحمد محمد شاکر، القاهرة، 1358ه‍ / 1939م؛ شعار، مروان محمد، سنن الأوزاعي، 1413ه‍ / 1993م؛ الضبي، أحمد، بغیة الملتمس، القاهرة، 1967م؛ الطبري، محمد، اختـلاف الفقهاء، بیـروت، دار الکتب العلمیـة؛ الطوسي، محمد، رجال، تق‍ : محمد صادق آل بحر العلوم، النجف، 1381ه‍ ؛ قاضي عیـاض، ترتیب المـدارک، تق‍ : أحمد بکیر محمود، بیروت، 1387ه‍ / 1967م؛ الکتاني، محمد، الرسالة المستطرفة، إستانبول، 1986م؛ الکلیني، محمد، الکافي، تق‍ : علی أکبر الغفاري، طهران، 1365ش؛ المروزي، محمد، اختلاف العلماء، تق‍ : صبحي السامرائي، بیروت، 1406ه‍ / 1986م؛ المسعودي، علي، مروج الذهب، تق‍ : یوسف أسعد داغر، بیروت، 1385ه‍ / 1966م؛ المفید، محمد، «المسائل الصاغانیة»، عدد رسائل، قم، مکتبة المفیدة؛ المقدسي، محمد، أحسن التقاسیم، بیروت، 1408ه‍ / 1987م؛ المقري، أحمد، نفح الطیب، تق‍ ‍: یوسف محمد بقاعي، بیروت، 1406ه‍ / 1986م؛ نصر الله، حسن، تاریخ بعلبک، بیروت، 1404ه‍ / 1984م؛ النووي، یحیی، تهذیب الأسماء واللغات، القاهرة، 1927م؛ الوکیع، محمد، أخبار القضاة، بیروت، عالم الکتب؛ ونشریسي، أحمد، المعیار المعرب، بیروت، 1401ه‍ / 1981م؛ یحیی بن معین، معرفة الرجال، تق‍ : محمد کامل قصار، دمشق، 1405ه‍ / 1985م؛ وأیضاً: 

GAS; Ivanow, W., Catalogue of the Arabic Manuscripts in the Collection of the Royal Asiatic Society of Bengal, ed. M. Hidayat Hosain, Calcutta, 1939; Schacht, J., The Origins of Muhammadan Jurisprudence, Oxford, 1953. 
احمد پاکتچي / غ

 

   


 

الصفحة 1 من2

تسجیل الدخول في موقع الویب

احفظني في ذاکرتك

مستخدم جدید؟ تسجیل في الموقع

هل نسيت کلمة السر؟ إعادة کلمة السر

تم إرسال رمز التحقق إلى رقم هاتفك المحمول

استبدال الرمز

الوقت لإعادة ضبط التعليمات البرمجية للتنشيط.:

التسجیل

هل تم تسجیلک سابقاً؟ الدخول

enterverifycode

استبدال الرمز

الوقت لإعادة ضبط التعليمات البرمجية للتنشيط.: